مشاهدة النسخة كاملة : شعر الحكمة والأمثال


  1. كل اناء بالذي فيه ينضح
  2. اياك اعني واسمعي يا جاره
  3. [ إنَّ مِنَ الشِّعرِ لَحِكْمَة ] ,,, شاركونا بمختاراتكم من شعر الحكمة
  4. __ سبق السيف العذل
  5. من روائع الحكمة في شعر أبي الطيب المتنبي
  6. كم من عليل قد تخطاه الردى ** فنجا ومات طبيبه والعود
  7. يا راقد الليل مسرورا بأوله ** ان الحوادث قد يطرقن أسحارا
  8. ولا تحتقر كيدا ضعيفا فربما ** تموت الافاعي من سموم العقارب
  9. زيادة المرء في دنياه نقصان ** وربحه غير محض الخير خسران
  10. واذا جلست مع الندى فلا تصل ** لهم الحديث بقصة تعياها
  11. لطفا من الله يعطي ذا بحيلته ** هذا يصيد وهذا يأكل السمكه
  12. اني رايت الفتى الكريم اذا ** رغبته في صنيعة رغبا
  13. صرمت حبالك بعد وصلك زينب ** والعهر فيه تغير وتقلب
  14. بأي وفي في زمانك تختص ** فيغلو غلوا في يديك له رخص
  15. فانك لا تعطي امرءا حظ غيره ** ولا تعرف السبق الذي الغيث ماطره
  16. تلفى الامور باهل الرشد ما صلحت * فان تولوا فبالاشرار تنقاد
  17. وما المرء الا حيث يجعل نفسه * ففي صالح الاعمال نفسك فاجعل
  18. قدم لنفسك في الحياة تزودا * فلقد تفارقها وانت مودع
  19. زاد في الطين بله
  20. الناس أخلاقهم شتى وان جبلوا ** على تشابه أرواح وأجساد
  21. في حاديات الليالي للفتى عجب * وفي نوائبها تفاوت الريب
  22. الصبر مفتاح ما يرجى * * وكل خير به يكون
  23. ولا تحفرن بئرا تريد أخا بها ** فانك فيها أنت من دونه تقع
  24. أيها المرء لا تقولن قولا ** لست تدري ماذا يعيبك منه
  25. __ كما تدين تدان
  26. أرى كل كنز ما سوى العلم نافذا * ولا فخر الا الدين والزهد والحلم
  27. ألم تر أن الله قال لمريم ** اليك فهزي الجذع يساقط الرطب
  28. وعين الرضا عن كل عيب كليلة * ولكن عين السخط تبدي المساويا
  29. فوالله ما لقي الشامتون ** بأحسن من صبر نفس كريمه
  30. ما الناسُ إلا عاملانِ فعاملٌ ** قد مات من عَطَشٍ وآخرُ يَغرَقُ
  31. لَعَمْرك ما بالعَقْل يكتسب الغِنَى * ولا باكتِسَاب المال يُكتَسَب العقلُ
  32. والمرءُ ما عاش ممدودٌ له أملٌ ** لا تنتهي العين حتى ينتهي الأثرُ
  33. ينهى النُهى وَالهَوى في النَفس غالبُهُ ** وَتَرتجي الأَمرَ لا تُدرَى عَواقبُهُ
  34. أَلَيسَ الزَمانُ كَما قَد عَلِمتَ ** فَما لَكَ تَجزَعُ مِن صَرفِهِ
  35. قد يَجمَع المالَ غيرُ آكِلِهِ ** ويَأكلُ المالَ غيرُ مَن جَمَعَهْ
  36. إِن الْقَنَاعَة كَنْز لَيْس بِالْفَانِي ** فَاغْنِم هُدِيْت أُخَي عَيْشَهَا الْفَانِ
  37. متى يبلُغ البنيانُ يوماً تَمامَه ** اذا كُنت تَبنيه وغَيرك يَهدم
  38. ما يُنالُ الخَيرُ بِالشَرِّ وَلا ** يَحصِدُ الزارِعُ إِلّا ما زَرَع
  39. قَدِّم لِنَفسِكَ في الحَياةِ تَزَوُّداً ** فَلَقَد تَفارِقُها وَأَنتَ مُوِّدِعُ
  40. سابِق زَمانَكَ خَوفاً مِن تَقَلُّبِهِ ** فَكَم تَقَلَّبَتِ الأَيّامُ وَالدُوَلُ
  41. الحمد لله ليس الرِّزق بالطَّلب ** ولا العطايا لذي عقلٍ ولا أدب
  42. لا تحسبنَّ الموتَ موتَ البِلى ** وإنّمَا الموتُ سُؤالُ الرِّجالْ
  43. يا رُبَّ مالٍ لِغَيرِ مَن جَمَعَه ** وَرُبَّ زَرعٍ لِغَيرِ مَن زَرَعَه
  44. لا تَلتَمِس مِن مَساوي الناس ما سَتَروا ** فَيهتِكَ اللَهُ سَتراً عَن مَساويكا
  45. أرَى الغُصنَ لا يَنمِي إذا جفَّ أصلُه ** وليس بباقٍ مَن أُبِيحَت أوائِلُه
  46. مَن أَطلَقَ الطَرفَ اِجتَنى شَهوَةً * وَحارِسُ الشَهوَةِ غَضُّ البَصر
  47. يا عائِبَ الفَقرِ أَلا تَزدَجِر ** عَيبُ الغِنى أَكثَرُ لَو تَعتَبِر
  48. وَأَفضَلُ قَسمِ اللَهِ لِلمَرءِ عَقلُهُ ** فَلَيسَ مِن الخَيراتِ شِيءٌ يُقارِبُه
  49. وما المالُ والأخلاقُ الاَّ معارةٌ ** فما استطعتَ من معروفها فتزودِ
  50. لا تَقطَعَن ذَنَبَ الأَفعَى وتُرسِلَها ** إِن كنتَ شَهماً فأَلْحِقْ رَأْسَها الذَّ
  51. مَنْ يَفْعَلِ الحَسَنَاتِ اللهُ يَشْكُرُهَا ** والشَّرُّ بالشَّرِّ عِنْدَ اللهِ سِيَّ
  52. لا تَعجَبَنَّ لِصَرفِ الدَهرِ كَيفَ أَتى * فَكُلُّهُ عَجَبٌ يَأوي إِلى عَجَبِ
  53. وَإِيّاكَ أَن تَختارَ صُحبَةَ مَن تَرى ** لَهُ ظاهِراً يُعجِبُكَ مِن قَبلُ أَن تَبلى
  54. الحكمة عند الشافعي
  55. قال ابو تمام
  56. اذا المرء لا يرعاك الا تكلفا .:. فدعه ولا تكثر عليه التاسفا
  57. إِنَّ الزمانَ وما يفنى له عجبٌ ** أبقى لنا ذنباً واستؤصلَ الراسُ
  58. وقد تقلبُ الأيام حالات أهلها ** وتعدو على أسد الرجال الثعالبُ
  59. إيَّاك والبَغْيَ لا تَرْضَى به أبداً ** واتْرُكْ هوَى النفسِ تنْجُو مِن بَلا عَادِ
  60. سللت على اليأس الرجيم عزيمتي * حساماً فألقته قتيلاً مضرجا
  61. جاملْ عدوَّكَ ما استطعتَ فإنهُ * بالرِفْقِ يُطْمَعُ في صلاح الفاسدِ
  62. لا تقلْ قدْ ذهبَتْ أربابُهُ ** كلُّ مَنْ سارَ على الدربِ وصلْ
  63. بودِّيَ لا أختار إِلّا مُهَذَّباً ** وَلَكن قَليلٌ في الرِجال المُهَذَّبُ
  64. لحى اللَه الخِيانةَ كَم تَعيبُ ** وَكَم تَعدو وَتُخطئُ لا تصيبُ
  65. قصة مثل : نَدِمْتُ نَدامَةَ الكُسَعِيّ
  66. لَبِستُ لَها ثَوبَ التَجَلُّدِ مُنشِداً * إِذا لَم يُسالِمُكَ الزَمانُ فَحارِبِ
  67. أَراها وَإِن كانَت تُحَبُّ فَإِنَّها * سَحابَةُ صَيفٍ عَن قَليلٍ تُقشَعُ
  68. احذرْ عدوَّكَ والمعاندَ مرَّةً * واحذرْ صديقَ الصدقِ سبعَ مرارِ
  69. أَلمْ تَرَ أنَّ الصبرَ للشكرِ توأَمٌ ** وأنهما ذُخْرانِ للعُسْرِ واليُسْرِ
  70. يا قَلبُ مِن نَجدٍ وَساكنِهِ ** خَلّفتَ نَجداً وَراءَ المُدلَجِ الساري
  71. بِع مَن جَفاكَ وَلا تَبخَل بِسِلعَتِهِ * وَاِطلُب بِهِ بَدَلاً إِن رامَ تَبديلا
  72. تَوَلّى الجودُ وَاِنقَرَضَ الكِرامُ ... وَأَضحى المَجدُ لَيسَ لَهُ سَنام
  73. لَنَقلُ الصَخرِ مِن قُلَلِ الجِبالِ ** أَحَبُّ إِلَيَّ مِن مِنَنِ الرِجالِ
  74. يا عائبَ الفَقْرِ ألاَ تَزْدَجِر * عَيْبُ الغِنَى أكثَرُ لو تَعْتَبِرْ
  75. وَأَهْوَنُ مَا لاَقَيْتَ مَا عَزَّ دَفْعُهُ ** وَقدْ يَصْعُبُ الأَمْرُ الأَشَدُّ فَ
  76. غَنِيُّ النَّفْسِ ما اسْتَغْنَتْ غَنِيٌّ ** وفَقْرُ النَّفْسِ ما عَمِرَتْ شَقاءُ
  77. وَلَئِن يُعادي عاقِلاً خَير لَهُ ** مِن أَن يَكون لَهُ صَديق أَحمَق
  78. اِذا كَمل الرَحمن لِلمَرءِ عَقلُهُ ** فَقَد كَمَلت أَخلاقُهُ وَمَناقِبُه
  79. يا مَن تَرَفَّعَ لِلدُنيا وَزينَتِها ** لَيسَ التَرَفُّعُ رَفعَ الطينِ بِالطينِ
  80. طَلَّقتُها أَلفاً لِأَحسِمَ داءَها ** وَطَلاقُ مَن عَزَمَ الطَلاقَ ثَلاثُ
  81. من باع وردا على الفحام ضيعه * نحو البهائم والثيران من خبل
  82. يَموتُ الفَتى مِن عَثرَةٍ بِلسانِهِ * وَلَيسَ يَموتُ المَرءُ مِن عَثرَةِ الرِّجلِ
  83. وَقُورٌ وَأَحْلامُ الرِّجَالِ خَفِيفَةٌ ,,, صَبُورٌ وَنَارُ الْحَرْبِ مِرْجَلُهَا يَغ
  84. لَعَمرُكَ ما الإِنسانُ إِلّا كَمِبرَدٍ * إِذا حَزَّ أَمراً فَهوَ لا بُدَّ قاطِبُه
  85. أيقظ شعورك بالمحبة إن غفا * * لولا الشعور الناس كانوا كالدمى
  86. إِنّي اِمروءٌ لَم يَخُن وُدّي مُكاذَبَةٌ * وَلا الغِنى حِفظَ أَهلِ الوُدِّ يُنسيني
  87. شعر الحكم والأمثال في الديوان العربي
  88. إذا ضيَّقت أمراً ضاق جدّاً ** وإن هوَّنت ما قد عزَّ هانا
  89. وَلا أَقولُ نَعَم يَوماً فَأُتبِعَهُ ** بَلا وَلو ذَهَبَت بِالمالِ وَالوَلَدِ
  90. فضل العلم في شعر الامام الشافعي
  91. وإنْ قلتَ قولاً في الطَّريقِ فأَدِّهْ ** على حُكمِهِ عَدلاً وفي قولِهِ فَصْلاَ
  92. يروى عن الهاشمي المصطفى العربي * عنه أتتنا به الآثار في الكتب
  93. قِتَالُ هوى النفس الدنيةِ يا أخي ** أشدُّ عناءً من قراع الكتائب
  94. إِذا هَبَّت رِياحُكَ فَاِغتَنِمها ** فَعُقبى كُلُّ خافِقَةٍ سُكونُ
  95. إذَا يَسَّرَ اللّهُ الأمُورَ تَيَسَّرَتْ ** وَلانتْ قُواهَا واستَقَادَ عَسِيرُها
  96. ما أَحسَنَ الدين وَالدُنيا إِذا اِجتَمَعا ** لا باركَ اللَهُ في دُنيا بِلا دينِ
  97. إذا مذهبٌ سدّت عليك فروجه ** فإنّك لاقٍ لا محالة مذهبا
  98. لولا المَحابِرُ والأقلامُ لانطمَستْ ** مِنَ الأنامِ رُسومُ العِلمِ والأدَبِ
  99. سُبحانَ مَنْ سَخَّرَ الأقوامَ كُلَّهُمُ * بالبعض حتّى استَوى التدَّبيرُ واطّردا
  100. قصيدة : وحل كل بيت منها علي رسم المثل مكتوب تحته
  101. مَن أَحَبَّ الدُنيا تَحَيَّرَ فيها ** وَاِكتَسى عَقلُهُ اِلتِباساً وَتيها
  102. )))))) __ في حل النظم بالنثر
  103. وَلْتَزْرَعِ الخَيْرَ تَحْصِدْ غِبْطَةً أَبَداً * فإِنَّما يَحْصِدُ الإنْسَانُ مَا ز
  104. فَالخَيرُ لَيسَ بِمَولودٍ لَهُ وَلَدٌ * لَكِن لَهُ مِن بَناتِ الشَرِّ أَولادُ
  105. فَما صَفا لامرِئٍ عَيشٌ يُسَرُّ به * إلا سيتبَعُ يوما صَفوَه كَدَرُ
  106. فِرَّ مِنَ اللُؤمِ وَاللِئامِ وَلا ** تَدنُ مِنهُم فَإِنَّهُم جَرَبُ
  107. أجمل حكم وأشعار وأقوال أبي تمام الطائي
  108. من شعر حاتم الطائي في الكرم والجود ..
  109. يا بَدرُ وَالأَمثالُ يَضرِبُها ** لِذي اللُبِّ الحَكيمُ
  110. لا يَأمَنُ الدَهرُ إِلّا الخائِنُ البَطِرُ ** مَن لَيسَ يَعقِلُ ما يَأتي وَما يَذَر
  111. أَصَبتُ مِنَ الحُسّادِ أَنفَذَ مَقتَل * بِمَدحيَ لِلهادي النَبيِّ المُفَضَّلِ
  112. أَتَى الضَّيْفُ .. ؟؟
  113. هو الدهر يومٌ يوم بؤسٍ وشدّةٍ * ويوم سرورٍ للفتى ونعيم
  114. رَأيتُ العلمَ صاحبهُ شريفٌ ** وإِن ولدتهُ آباءٌ لِئامُ
  115. إخواني تأهبوا ليومٍ تترادف فيه العَبَرات، وتعظم . الحَسَرات
  116. تَجَرَّدْ عَنْ ثِيابِ اللّهْوِ واعْلَمْ ** بِأَنَّ اللَّهْوَ مِنْ قُبحِ الصِّفاتِ
  117. سَلَلْت عَلَى الْيَأْس الْرَّجِيْم عَزِيْمَتِي * حُسَامَا فَأَلْقَتْه قَتِيْلا مُضَرَ
  118. اعتزل ذكر الاغاني والغزل .. لامية ابن الوردي
  119. شَوقي إلى مَرْآكِ شَقَّ جوانحي فشقِيتُ بين تَصَعُّدِ الزّفَرَاتِ
  120. يُعاتِبُني في الدِّيْنِ قَوْمِي، وإِنَّما ** دُيُونِيَ في أَشْياءَ تُكْسِبُهُم
  121. فَفُز بِعِلمٍ وَلا تَطلُب بِهِ بَدَلاً ** فَالناسُ مَوتى وَأهُلُ العِلمِ أَحياءُ
  122. تَرجو النَجاةَ وَلَم تَسلُك مَسالِكَها *إِنَّ السَفينَةَ لا تَجري عَلى اليَبَسِ
  123. إذا رأيتم باكياً فارحموه واذا شاهدتم واجداً فاعذروه
  124. وصِلِ المُوَاصِلَ ما صَفَا لكَ وُدُّهُ ** واحْذَرْ حِبالَ الخائِنِ المُتَبَدِّلِ
  125. ما أَحسَنَ الدُنيا وَإِقبالَها ** إِذا أَطاعَ اللَّهَ مَن نالَها
  126. فصبراً على حلو القضاء ومرّه ** فإنّ اعتياد الصبر أدعى إلى اليسر
  127. ألا إِنَّما الإِنسانُ غِمدٌ لِعَقلِهِ ** وَلا خَيرَ في غِمدٍ إِذا لَم يَكُن نَصلُ
  128. أَلا فَاصبِر عَلى الحَدَثِ الجَليلِ ** وَداوِ جَواكَ بِالصَبرِ الجَميلِ
  129. وَما الناسُ إِلّا بِالأُصولِ فَإِنَّما ** يُثَبِّت أَعلى كُلِّ بَيتٍ أَسافِلُه
  130. وَإِيّاكَ وَالدُنيا الدينَةِ أَنَّها ** هِيَ السِحرُ في تَخييلِهِ وَاِنتِرائِه
  131. إذا ساءَ فعلُ المرءِ ساءَتْ ظُنونُه ** وصدّقَ ما يعتادُه من توهّمِ
  132. تَرى الرَجُلَ النَحيفَ فَتَزدَريهِ ** وَفي أَثوابِهِ أَسَدٌ مُزيرُ
  133. __ حل الشعر بالنثر ( نثر النظم )
  134. حَدّثْ حديثَ القَوم مِن فَارِس ** ومِن بنِي قِبطٍ ويُونَانِ
  135. يا جامِعَ العِلمِ نِعمَ الذخرُ تَجمَعُهُ ** لا تَعدِلَنَّ بِهِ دُرّاً وَلا ذَهَبا
  136. الحكمة والامثال في الشعر الجزائري متجدد
  137. إِلى اللَهِ أَشكو جَهلَ نَفسي فَإِنَّها ** تَميلُ إِلى الراحاتِ وَالشَهَواتِ
  138. لَنَقلُ الصَخرِ مِن قُلَلِ الجِبالِ ** أَحَبُّ إِلَيَّ مِن مِنَنِ الرِجالِ
  139. لا تَعتَبَنَّ عَلى العِبادِ فَإِنَّما ** يَأتيكَ رِزقُكَ حينَ يُؤذَنُ فيهِ
  140. قد يجمَعُ المالَ غيرُ آكِلِهِ
  141. __ إن وراء الأكمة ما وراءها
  142. سجل حضورك بمثل او حكمه شعريه بالفصحى
  143. تَخالَفَ النَّاسُ في الدُنيا فما اتَّفَقوا ** إلاّ على حُبِّها الخالي من المَلَقِ
  144. وَما خَلَقَ الإِنسانُ إِلّا لِغايَةٍ ** وَلَم يَترُكِ الإِنسانَ في الأَرضِ مُهمَلا
  145. مَن غَرَّه الْجَهْل يَوْمَا حِلِّه نَدَم ,, وَنَالَه الذُّل فِي حِل وَمُرْتَحَل
  146. تعلم بأَنَّ الأصدقاء ثلاثة ** وَما كل من آخيته بصديقِ
  147. إذا امتحَنَ الدّنيا لبيبٌ تكشَّفتْ ** لهُ عنْ عدوٍّ في ثِيابِ صَديقِ
  148. بمنْ يثق الإنسانُ فيما ينوبهُ ** ومنْ أينَ للحرّ الكريمِ صِحابُ
  149. تذَكَّر نجْداً والحديثُ شجونُ ** فَجُنَّ اشتياقاً والجنونُ فنونُ
  150. المَرءُ يَطلُبُ وَالمَنِيَّةُ تَطلُبُه ** وَيَدُ الزَمانِ تُديرُهُ وَتُقَلِّبُه
  151. وَذو الصِدقِ لا يَرتابُ وَالعَدلُ قائِمٌ ** عَلى طُرُقاتِ الحَقِّ وَالجَورُ أَعوَجُ
  152. فاِرضَ القَناعَةَ رُتبَةً تسعَد بِها ** وَاِحرِص عَلى إيثار دينِكَ تُؤثرِ
  153. يُعطيكَ مِن طَرَفِ اللِسانِ حَلاوَةً ** وَيَروغُ مِنكَ كَما يَروغُ الثَعلَبُ
  154. إِشتَدَّي أزمَةُ تَنفَرِجي ** قَد آذَنَ لَيلُكِ بِالبَلَجِ
  155. شهدت بأن اللهَ لا ربَّ غيرُه ** وأَنْ ليس للربِّ المليكِ شريكُ
  156. إليكَ فهمي والفؤادُ بيثربِ ** وإن عاقني عَن مطلَعِ الوَحيِ مَغربي
  157. صديقُ عدوّي داخلٌ في عداوتي ** وإِني لِمَنْ ودَّ الصديقَ صديقُ
  158. عَينُ الفَتى لعقلِهِ دليلُ ** وعَقْله لذاتِهِ تَكْمِيلُ
  159. في طَرْفةِ العين تحولُ الحالُ ** ودونَ آمالِ الفتى آجالُ
  160. لِلّه عهدٌ بذاك الحيّ ما برحت ** بالقلب لوعته تدعو إِلى وَهج
  161. وَإِنّي لأرثي لِلكَريم إِذا غَدا ** عَلى طمع عندَ اللَئيم يُطالِبُه
  162. أَقُولُ قَوْلَ امْرِئٍ صَحَّتْ قَرِيحَتُهُ ** مَا زَالَ فِي الدَّهْرِ ذا كَدْحٍ وذَا دَأَبِ
  163. إِنَّ المَنِيَّةَ فَاِعلَم عِندَ ذِي حَسَبٍ ** وَلا الدَنِيَّةَ هانَ الأَمرُ أَو عَظُما
  164. قصيدة اسماء الانبياء عليهم السلام
  165. وروِّ وفكِّرْ في الكتابِ فإنَّما ** بأطرافِ أقلامِ الرجال عقولها
  166. ما أَنزل اللَه من امر فأَكرهُه ** إِلا سيجعلُ لي من بعده فرجا
  167. تَغَيَّرَتِ المَوَدَّةُ وَالإِخاءُ ** وَقَلَّ الصِدقُ وَاِنقَطَعَ الرَجاءُ
  168. مَنْ جعلَ الصَّبر في مقاصِدِه ** وفي مَراقِيهِ سُلَّماً سَلِما
  169. أَما عَجَبٌ أَن يكفَلَ الناسُ بَعضهُم ** بِبَعضٍ فَيَرضى بِالكَفيلِ المُطالِبُ
  170. وَما تَعمى العُيونُ عَنِ الخَطايا ** وَلَكِن إِنَّما تَعمى القُلوبُ
  171. أَرَسماً جَديداً مِن نَوارَ تَعَرُّفُ ** تُسائِلُهُ إِذ لَيسَ بِالدارِ مَوقِفُ
  172. وَإِذا تَشاجَرَ في فُؤادِكَ مَرَّةً ** أَمرانِ فَاِعمِد لِلأَعَفِّ الأَجمَلِ
  173. لا تيأسنّ إذا ما ضقت من فرجٍ ** يأتي به اللّه في الروحات والدلج
  174. وَلا تَرهَب الخَطبَ الجَليلَ لِهَولِهِ ** فَطعمُ المَنايا كَيفَ ما ذُقتَ واحِدُ
  175. الخوفُ والأنسُ شيءٌ ليس يتفق ** والحبُّ والدمعُ أمرٌ ليس يفترقُ
  176. وَالباذِلينَ نُفوسَهُم لِنَبِّيِهِم ** يَومَ الهِياجِ وَقُبَةِ الجَبّارِ
  177. .. لعمري خير القول في الدنيا الدعاء
  178. تقلّبتُ في الإخوانِ حتَّى عرفتهمْ ** ولا يعرفُ الإخوانَ إلاّ خبيرُها
  179. كم من عليلٍ قد تَخطَّاهُ الرَّدى ** فنجا وماتَ طبيبُه والعُوَّدُ
  180. لعمرُكَ ما ضاقتْ رحابٌ بأهلها ** ولكنّ أخلاقَ الرجالِ تضيقُ
  181. ..... تائية المقرئ في المواعظ ..
  182. خَبَت نارُ نَفسي بِاشتِعالِ مَفارِقي ** وَأَظلَمَ لَيلي إِذ أَضاءَ شِهابُها
  183. ما طارَ طيرٌ فارتفعْ ** إلا كما طارَ وقعْ
  184. أترضى بأن تفنى الحياةُ وتنقضي ** ودينكَ منقوصٌ ومالك وافرُ
  185. أَيُّهَا النَّائِمُ الُمغَفَّلُ أَبِصر ** أن تَكُونَ المُضَلَّلَ الَمغرورا
  186. وَمَن طَلَبَ المَعروفَ مِن غَيرِ أَهلِهِ ** أَطالَ عَناءً أَو أَطالَ تَنَدُّما
  187. نهيتك لا تعجل بعتبٍ لصاحبٍ ** لعلّ له عذراً وأنتَ تلومُ
  188. هي النفسُ ما حمّلتها تتحملُ ** وللدهر أيامٌ تجورُ وتعدِلُ
  189. لا يملأ الأمرُ صدري قبلَ موقعه ** ولا يضيقُ به صدري إذا وقعا
  190. إِذا كُنتَ مَظلوماً فَلا تُلفَ راضياً ** عَن القَومِ حَتّى تَأَخُذَ النِصفَ واغضَبِ
  191. وَبَلوتُ أَخلاقَ الرِجالِ وَفِعلَهُم ** فَشَبِعتُ عِلماً مِنهُمُ وَتَجارِبا
  192. أعجاز بيوت تغني في التمثيل عن صدروها
  193. إِنْ يَعلَمُوا الخَيرَ يُخفُوهُ وإِن عَلِمُوا ** شَرّاً أَذاعُوا وإِن لَم يَعلَمُوا كَذَبُوا
  194. حَلُمتُ فَلَم أُطلِق لِنَفسي عِنانَها ** وَما المَرءُ إِلّا حِلمُهُ وَتَجارِبُه
  195. وإذا أتتكَ مذمّتي من ناقص ** فهي الشهادة لي بأني كاملَ
  196. أَينَ أَهلُ الدِّيارِ مِن قَومِ نُوحٍ ** ثُمَّ عادٌ مِن بَعدِهِم وثَمُودُ
  197. ما أَميَلَ النَفسَ إِلى الباطِلِ ** وَأَهوَنَ الدُنيا عَلى العاقِلِ
  198. أَنتَ المُخاطَبُ أَيُّها الإِنسانُ ** فَأَصِخ إِلَيَّ يَلُح لَكَ البُرهانُ
  199. ما عيدُكَ الفَخمُ إِلّا يَومَ يُغفَرُ لَك ** لا أَن تَجُرَّ بِهِ مُستَكبِراً حُلَلَك
  200. إِن كانَ مِن فِضَّةٍ كَلامُكِ يا ** نَفسُ فَإِنَّ السُكوتَ مِن ذَهَبِ
  201. فَاِطلُب فَدَيتُكَ عِلماً وَاِكتَسِب أَدَباً ** تَظفَر يَداكَ بِهِ وَاِستَعجِلِ الطَّلَبا
  202. بِع مَن جَفاكَ وَلا تَبخَل بِسِلعَتِهِ ** وَاِطلُب بِهِ بَدَلاً إِن رامَ تَبديلا
  203. وَما الناسُ في الأَخلاقِ إِلّا غَرائِزٌ ** كَما الشِعرُ مِنهُ مُصلِدٌ وَغَزيرُ
  204. اِرضَ مِنَ المَرءِ في مَوَدَّتِهِ ** بِما يُؤَدّي إِلَيكَ ظاهِرُهُ
  205. خلقت امرأ لا أخلط الجد بالهزل ** ولا اتخطى القول الا الى الفعل
  206. كَم بَينَ طَيّاتِ العُصورِ الخالِيَه ** عِظَةٍ لِأَبناءِ الدُهورِ الآتِيَه
  207. عَاين بقلبك إنّ العين غَافلةٌ ** عن الحقيقة واعلم أنها سَقَر
  208. أَفادَتني القَناعَةُ كُلَّ عِزٍّ ** وَهَل عِزٌّ أَعَزُّ مِنَ القَناعَة
  209. كَم لُقمَةٍ جَلَبَت حَتفاً لِصاحِبِها ** كَحَبَةِ القَمحِ دَقَّت عُنقَ عَصفورِ
  210. أُقيمُ بدار الحرب ما لَم اهَن بها ** فان خفتُ من دار هواناً تركتها
  211. كَم مِن فَتىً قَد دَنَت لِلمَوتِ رِحلَتَهُ ** وَخَيرُ زادِ الفَتى لِلمَوتِ تَقواهُ
  212. قضى اللّه فيما بيننا بقرابة ** وودٍّ وإشفاقٍ فلا نتنكَّبُ
  213. ثنتانِ لا تنساهما واذكرهما ** ذكرُ الإله وهازِمُ اللذاتِ
  214. أَلا إنَّما الدُّنيا نَضَارَةُ أَيْكةٍ ** إذا اخْضَرَّ مِنْهَا جَانِبٌ جَفَّ جَانبُ
  215. وقد يرجعُ الله الفتى بعد غيبه ** ويلقى المنايا آخرون شهودُ
  216. إِذا جانِبٌ أَعْياكَ فاعْمِدْ لجانِبٍ ** فإِنَّكَ لاقٍ في بِلاد مُعَوَّلا
  217. إذا لم يكنْ إلا الأسنةُ مركبٌ ** فلا رأي للمحمولِ إلا ركوبها
  218. فَلا تَعشَقِ الدُنيا أُخَيَّ فَإِنَّما ** تَرى عاشِقَ الدُنيا بِجُهدِ بَلاءِ
  219. نُريدُ بَقاءً وَالخُطوبُ تَكيدُ ** وَلَيسَ المُنى لِلمَرءِ كَيفَ يُريدُ
  220. نَصَبتِ لَنا دونَ التَفَكُّرِ يا دُنيا ** أَمانِيَّ يَفنى العُمرُ مِن قَبلِ أَن تَفنى
  221. فإن مجلس أَهل العلم مرتبةٌ ** ومجلسَ السوءِ عِندي أعظم الضررِ
  222. أَلا كُلُّ ما هُوَ آتٍ قَريبُ ** وَلِلأَرضِ مِن كُلِّ حَيٍّ نَصيبُ
  223. كَأَنَّ مَحاسِنَ الدُنيا سَرابٌ ** وَأَيُّ يَدٍ تَناوَلتِ السَرابا
  224. مَن كَفَّ كَفَّ الناسُ عَنهُ وَمَن أَبى ** إِلّا الخَنا فكما يَدينُ يُدانُ
  225. النَّاسُ للنَّاسِ كالأعداءِ ما بَرِحَتْ ** في أكثرِ الأمر تأتي منهمُ النِّقَمُ
  226. مَحَضْتُك النُّصحَ عن خُبرٍ وتجرِبةٍ ** واللهُ سُبحانَهُ الهادي إلى الرَشَدِ
  227. طَلَبتُكِ يا دُنيا فَأَعذَرتُ في الطَلَب ** فَما نِلتُ إِلّا الهَمَّ وَالغَمَّ وَالنَصَب
  228. بعض الحكم والأمثال في شعر المتنبي
  229. أبيات من الشعر صارت أمثالا و حكما
  230. العالم لن يتوقف مع حزنك
  231. لم اكرة احدا
  232. وَلا تَحفِرَن بِئراً تُريدُ أَخاً بِها ** فَإِنَّكَ فيها أَنتَ مِن دونِهِ تَقَع
  233. حكم ونصائح من العقلاء
  234. تدور الدنيا بنا حول الظروف
  235. اسوأ الناس من لا يثق بأحد
  236. الرقي شئ نادر
  237. المرء لا يرعالك الا تكلفا
  238. تطورك الخاص
  239. كونوا من الله على حذر
  240. الرحمة أعمق من الحب
  241. حلم لم تستطع دفنة
  242. هناك قلوب ضيقة
  243. الحياة كالوردة لا تخلو من الاشواك
  244. ليسَ احتيالٌ ولا عَقلٌ ولا أدَبٌ ** يُجدى عليكَ إذا لم يُسعِدِ القَدَر
  245. لَن تَبلُغ الاِعداء مِن جاهِل ** ما يَبلُغ الجاهِل مِن نَفسه
  246. اِذا ما أَهَنت النَفسَ لَم تَلقَ مُكرماً ** لَها بَعد اِذ عَرضتها لهوان
  247. أجمل ما فيك هو أنك أنت
  248. الساعي في حوائج الغير لا يقع
  249. خُذ ما عَرَفتَ وَدَع ما أَنتَ جاهِلُهُ ** لِلأَمرِ وَجهانِ مَعروفٌ وَمَجهولُ
  250. حِيَلُ البَلى تَأتي عَلى المُحتالِ ** وَمساكِنُ الدُنيا فَهُنَّ بَوالِ
  251. لا تندم أبداً على معرفه أي شخص في حياتك
  252. تضرع لله وخوف من وعيدة
  253. السعادة في التغلب علي المشكلات
  254. اقوال مأثورة لاينشتاين
  255. نصح النفس
  256. الاساءة والانتقام
  257. كلمات حلوة المعاني
  258. خدعوك فقالوا
  259. مورث ثقافي شعبي لمصر وفلسطين سويا
  260. الكلمه سلاح يجرح القلب
  261. اذا توقف العتاب تبدأ العلاقات في الاحتضار
  262. الأصدقاء يستمعون لما تقول
  263. الصمت عن التفاهات من الحكم
  264. الصادق لا يحلف
  265. لا تتصنع الألم والوجع
  266. احتفظ بأسرارك لنفسك
  267. ما لي رَأَيتُكَ راكِباً لِهَواكا ** أَظَنَنتَ أَنَّ اللَهَ لَيسَ يَراكا
  268. أَصبَحَ هَذا الناسُ قالاً وَقيل ** فَالمُستَعانُ اللَهُ صَبرٌ جَميل
  269. إليَّ تَزَيّنينَ لِتَخْدَعيني ** فما أَبْصَرتُ أقبحَ مِنْ جمالِكْ
  270. عش الف عام للوفاء وقلما
  271. يا ليت لي بأخي نضر أخا ثقة
  272. على اللهِ رزقُ الوارثينَ وغيرِهم ** فَبُعْداً لشخصٍ مِنْ سوى اللهِ يطلبُ
  273. وَامْسِكْ لِحَاظَكَ لاَ تُرْسِلْ أعِنَّتَهَا ** فَمَا زِنَادُ الهَوَى إِلاَّ مِنَ المُقَلِ
  274. عَزاءً عَنِ الأَمرِ الَّذي فاتَ نَيلُهُ ** وَصَبراً إِذا كانَ التَصَبُّرُ أَحزَما
  275. بهجة الدنيا وزخرفها يزول
  276. أفاضل الناس أغراض لدى الزمن
  277. اذكر إلهك إن هببت من الكرى
  278. لن تستطيع لامر الله تعقيبا
  279. أما البخيل فلست أعذله
  280. أزمعوا البين وشدوا الركابا
  281. يلقاك بالماء النمير
  282. خُذ مِنَ الدُنيا الَّذي دَرَّت بِهِ ** وَاسلُ عَمّا فاتَ مِنها وَانقَطَع
  283. قصيدة الفرزدق في التعريف بعلي بن الحسين
  284. حكم للشاعر محي الدين بن عربي
  285. لا تَعجَبَنَّ مِن الشُرورِ إِذا بَدَت ** وَاعجبْ لِخَيرٍ في زَمانَك بانا
  286. أيها العمال افنوا العمر كدا واكتسابا
  287. خلقنا للحياة وللممات
  288. دارت بنا الدنيا وجار زمان
  289. شيب الرجال لهم زين ومكرمة
  290. إن السلامة أن نرضى بما قضيا
  291. من أراد العلا عفوا بِلا تعبٍ قضى ولم يقض من إدراكها وطرا
  292. تَجَرَّد مِنَ الدُنيا فَإِنَّكَ إِنَّما ** سَقَطتَ إِلى الدُنيا وَأَنتَ مُجَرَّدُ
  293. ثمن حياتك وصنها لاتدمرها
  294. إذا يستخير العبد مما يهمه يصلي ويدعو ركعتين على السوا
  295. ما دام وعد الامانى غير منتجز
  296. لا يمتطي المجد من لم يركب الخطرا
  297. قم للمعلم وفه التبجيلا
  298. إذا سبني نذل تزايدت رفعه
  299. ليس غير الله يبقي
  300. اقبل معاذير من يأتيك معتذرا
  301. على قدر أهل العزم تاتى العزائم
  302. كيف احتيالك والقضاء مدبر
  303. لقاء الأماني في ضمان القواضب
  304. من قاس بالعلم الثراء فإنه في حكمه أعمى البصيرة كاذب
  305. إذا ضاق صدر المرء عن سر نفسـه فصدر الذي يستودع السر أضيـق
  306. توكلنا على رب السماء
  307. لعمرك ما الدنيا بدار بقاء
  308. تخفف من الدنيا لعلك أن تنجو
  309. أَرِقتُ وَهاجَتني الهُمومُ الحَواضِرُ ** وَهَمُّ الفَتّى سارٍ عَليهِ وَباكِر
  310. أمت مطامعي فأرحت نفسـي
  311. لا خير في حشو الكلام
  312. سماؤك يا دنيا خداع سراب
  313. هيَ الدنيا وأنتَ بها خبيرُ ** فكَمْ هَذَا التَّجافي والْغُرورُ
  314. ومَا بعضُ الإقَامةِ في ديارٍ ** يُهَانُ بهَا الفتى إلا عناءُ
  315. تَرَى الرَّجُلَ النَّحِيفَ فتَزْدَرِيهِ ** وفي أَثْوابِهِ أَسَدٌ مَزِيرُ
  316. أرَاكَ تَطمَعُ فِي الجَنَّاتِ تَسكُنُهَا ** وَأنتَ عَن مُوجِبَاتِ النَّارِ لَم تَعُجِ
  317. ولسانُ المرءِ سيفُ قاطعٌ ** يقتلن صاحبَه إنْ هو زَلّْ
  318. إِنَّ سُوءَ الظَّنِّ مِنْ حَزْمِ الفَتَى ** لاَ تُصَدِّقْ وَاشِياً فِيمَا نَقَلْ
  319. إني امرؤ لا ترى لساني
  320. وما أَحد من أَلسنِ الناسِ سالما
  321. ... من : الاجوبة المسكتة
  322. لا تَفرَحَنَّ بِما ظَفِرتَ بِهِ ** وَإِذا نُكِبتَ فَأَظهِرِ الجَلَد
  323. والعيشُ كالماء قد يصفو لِشاربِهِ ** حيناً ويُشربُ أحياناً على كَدَرِ
  324. فَما أحَمِّلُ صَبري فَوقَ طاقَتِهِ ** وَلا أكَلِّفُ قَلبي فَوقَ ما يَسَعُ
  325. وَحادِثاتُ الأَقدارِ تَجري وَما ** تَجري بِشَيءٍ إِلّا لَهُ سَبَبُ
  326. في الموت ما أعيا و في أسبابه
  327. -- باب في الرزق
  328. -- الحرص والامل
  329. أفضل ما كتب في الشعر من حكم و امثال
  330. كيف تغدو إذا غدوت عليلا
  331. إذا جــاريــت فــــي خــلــق دنـيــئــاً.........فــأنــت ومـــــن تـجــاريــه ســـــواءُ
  332. مقتطفات من ديوان الشافعي جميلة
  333. الشَرُّ فاضَ عَلى الوَرى ** وَالكلُّ في الدُنيا مُذبذبْ
  334. ما يَجري مَجرَى العِظَةِ والحِكْمِة
  335. في المَواعِظِ والأمثال
  336. لدوا للموت وابنوا للخراب فما فوق التراب إلى التراب
  337. تَرَدَّ رِداءَ الصَبرِ عِندَ النَوائِبِ ** تَنَل مِن جَميلِ الصَبرِ حُسنَ العَواقِبِ
  338. وفي وحده المرء ستر له
  339. هِيَ اللَيالي فَلا تَغتَرّ بِالاِمَل ** كَم سيد تَحتَ أَطباقِ التُراب بَلي
  340. قصيدة حساب النفس قبل الاوان
  341. في مَدحِ الرَّجُلِ والشَّفَقَةِ عليه
  342. في تناول المولّدين واستعاراتِهم
  343. إذا زادك المال افتقاراً وحاجة إلى جامعيه فالثراء هو الفقر
  344. وَتَقوى اللَهِ خَيرُ الزادِ ذُخراً ** وَعِندَ اللَهِ لِلأَتقى مَزيدُ
  345. شعر جميل باللغه العربيه الفصحى
  346. ما الناسُ إلّا في رِماقٍ وَصالِحٍ ** وَما الدَهرُ إِلّا خِلفَةٌ وَدُهورُ
  347. حكم نابعة عن الحياة
  348. جَمَعتَ مِنَ الدُنيا وَحُزتَ وَمُنّيتا ** وَما لَكَ إِلّا ما وَهَبتَ وَأَمضَيتا
  349. لا تُلهِيَنَّكَ عَن مَعادِكَ لَذَّةٌ ** تَفنى وَتورِثُ دائِمَ الحَسَراتِ
  350. فَيا عَجَباً مِن طولِ سَهوي وَغَفلَتي ** وَما هُوَ آتٍ لا مَحالَةَ آتِ
  351. سَوفَ يَبقى الحَديثُ بَعدَكَ فَاِنظُر ** أَيَّ أَحدوثَةٍ تَحِبُّ فَكُنها
  352. ونوحُ الكبارِ وما مِنْ مُغِيثٍ أشدُّ مِنَ النَّزعِ في السَّكرةِ
  353. من يذُمّ الدُّنيا بظلمٍ فإنِّي ** بطريق الإنصاف أُثني عليها
  354. يا ساكِنَ الدُنيا أَتَعمُرُ مَسكِناً ** لَم يَبقَ فيهِ مَعَ المَنِيَّةِ ساكِنُ
  355. أَيا جامِعي الدُنيا لِمَن تَجمَعونَها ** وَتَبنونَ فيها الدورَ لا تَسكُنونَها
  356. ما كُلُّ ما تَشتَهي يَكونُ ** وَالدَهرُ تَصريفُهُ فُنونُ
  357. لَقَد رَأَيتَ يَدَ الدُنيا مُفَرَّقَةً ** لا تَأمَنَنَّ يَدَ الدُنيا عَلى اِثنَينِ
  358. صَبَرْتُ عَلَى بَعْضِ الأَذَى خَوْفَ كُلَّهِ ** وَأَزَمْتُ نَفسي صَبْرَهَا فَاسْتَقَرَّتِ
  359. وَإِن قُلتَ في شَيءٍ نَعَم فَأَتِمَّهُ ** فَإِنَّ نَعَم دَينٌ عَلى الحُرِّ واجِبُ
  360. اِذا قَل ماء الوَجهِ قَل حَياؤُهُ ** وَلا خَير في وَجه اِذا قَل ماؤُه
  361. لا تُشْقِ نَفْسَك فيما لَستَ تُدركُهُ ** فالأُسْدُ تَضعُفُ عن أَفْعالها الغَنم
  362. الرقيب جليل
  363. شمِّر الذيلَ وبادر للعملْ ** والزمِ التقوى ودعْ عنك الكَسلْ
  364. أذل الحرص والطمع الرقابا
  365. أفشوا السلام بينكم
  366. حي على الفلاح (قصيدة)
  367. إِن كانَ عِلمُ اِمرِئٍ في طولِ تَجرِبَةٍ ** فَإِنَّ دونَ الَّذي جَرَّبتُ يَكفيني
  368. قَد قَسَّمَ الأَرزاق بَينَ عِباده ** رَبٌ رَؤوف بِالعِباد رَحيم
  369. وَلَئِن يُعادي عاقِلاً خَير لَهُ ** مِن أَن يَكون لَهُ صَديق أَحمَق